Skip to content

في منطقة العاصمة و ضواحيها، انتقال محدود إلى تعليم الاتصال و تمديد القيود والتوصيات الحالية حتى نهاية مارس

Photo: City of Helsinki.

حددت مجموعة تنسيق كورونا لمنطقة العاصمة هلسنكي وضواحيها في اجتماعها المنعقد في 18 فيفري\فبراير 2021،  أن القيود والتوصيات السارية حاليا في المنطقة سيتم تمديدها كقاعدة عامة حتى نهاية مارس 2021 وأن ​​المنطقة تستعد لتقديم الصلاحيات المنصوص عليها في قانون الأمراض المعدية الجديد على الأقل فيما يتعلق بالمادة 58 د منه. بالإضافة إلى ذلك، أوضحت مدن منطقة العاصمة أن التعليم الثانوي في المنطقة سينتقل بصفة محدودة وآمنة صحيًا إلى تعليم الاتصال الجزئي في المستوى الثانوي.

يتم تقييم الإجرائات وتأثيرها باستمرار، وإذا لزم الأمر، يتم تغييرها وفقًا لجدول زمني قصير الأجل إذا تطلبت حالة العدوى ذلك.

 

انتقال محدود للتعليم عن قرب في المنطقة

استمر التعلم عن بعد في منطقة العاصمة هلسنكي و ضواحيها لمدة عام تقريبًا. تدرك مجموعة تنسيق كورونا أن الآثار السلبية للتعلم الإلكتروني تراكمية ، خاصة للطلاب الذين هم بالفعل في وضع ضعيف. بالإضافة إلى ذلك ، أدت إطالة أمد التعليم الثانوي عن بعد إلى زيادة تحديات التعلم وإدارة الحياة ، حتى بالنسبة للطلاب الذين لم يحتاجوا من قبل إلى الدعم.

أوضحت مدن هلسنكي و إسبو و فانتا أنه سيتم إنتقال المرحة الثانوية إلى التعلم عن قرب على أساس محدود بداية من 1 مارس 2021، بحيث لا يتواصل أكثر من نصف طلاب السنة الأولى والثانية. يتم ضبط أحجام المجموعة بحيث يمكن الحفاظ على مسافات الأمان. تهتم المدارس الثانوية بترتيبات التدريس بحيث يتم اتباع التعليمات واللوائح المتعلقة بالسلامة الصحية بشكل كامل في الدراسة عن قرب ولا توجد فترات تعلم طويلة عن بعد لكل طالب على حدة.

سينتقل جميع الطلاب المشاركين في امتحان شهادة الثانوية العامة إلى التعلم عن بعد اعتبارًا من 1 مارس 2021 وذلك لتأمين  الإمتحانات. يشمل هؤلاء الطلاب، على سبيل المثال، خريجي المدارس الثانوية الذين سجلوا تأخرا في أدائاتهم، وكذلك طلاب السنة الثانية الذين بدأوا الآن  امتحانات شهادة الثانوية العامة.

في التعليم المهني، يتم الإنتقال إلى ترتيبات التدريس حيث يكون ثلث الطلاب في المنشآت او أماكن التعلم عن قرب في وقت واحد، مما يعني وجود مساحة أكبر في المؤسسات التعليمية و يمكن تنفيذ فجوات الأمان. في التعليم المهني، من المهم مراعاة التوزيع العمري الواسع للطلاب. يتم تنفيذ التدريس عن قرب وفقًا لإرشادات السلامة الصحية. التناوب بين التدريس عن بعد والتدريس عن قرب يتم وفقا لقواعد النظام الداخلي وهيكل العمل المتفق عليه بشكل مشترك من قبل المؤسسة التعليمية وموقع العمل. في حالة إنتماء الطلاب إلى الحياة العملية (عقد تدريب أو تدريب مهني)، يتم اتباع إرشادات السلامة الصحية لصاحب العمل.

بالإضافة إلى مدن هلسنكي و إسبو و فانتا، تتبع كاونياينين أيضًا إجرائات الانتقال المحدود  إلى التدريس عن قرب.

 

تمديد القيود والتوصيات القائمة حاليا

ستستمر القيود و التوصيات الحالية التي حددتها سابقًا مجموعة تنسيق كورونا فيما يتعلق بتنظيم الأحداث الخاصة واستخدام الأماكن العامة والهوايات والعمل عن بُعد حتى 31 مارس 2021.

تمديد فترة الصلاحية يهدف إلى مكافحة خطر انتشار الوباء و انتشار متغير الفيروسي الجديد، فضلاً عن الازدحام الاجتماعي والصحي. لا يزال يوصى باستخدام قناع الوجه لأي شخص يزيد عمره عن 12 عامًا. ستستمر التوصيات و القيود الدورية بعد الموعد النهائي الجديد إذا لزم الأمر.

بالإضافة إلى ذلك، وافقت مجموعة تنسيق كورونا على توصية مستشفى منطقة هلسنكي وأووسيما(HUS)  ومؤسسة الصحة والرفاهية  (THL) بأن تتخذ الوكالة الإدارية الإقليمية لجنوب فنلندا  (AVI)قرارًا بحظر المناسبات العامة والاجتماعات لأكثر من ستة أشخاص في أقرب وقت ممكن لمدة شهر واحد .من ضمن الأحداث التي تتسع لستة أشخاص، يجب فقط عقد الاجتماعات الضرورية للغاية، مثل الاجتماعات العامة النظامية واجتماعات الجمعيات، ويجب أيضًا تنظيمها عن بُعد كلما أمكن ذلك.

الاستعداد لإستعمال الصلاحيات المنصوص عليها في قانون الأمراض المعدية الجديد

في منطقة مجموعة تنسيق كورونا، تجري الاستعدادات لإستعمال الصلاحيات التي أتاحها قانون الأمراض المعدية الجديد فيما يتعلق بالمادة 58 د على الأقل. تنص المادة على الالتزام بتنظيم استخدام الأماكن المفتوحة للجمهور أو لإقامة عدد محدود من الزبائن أو المشاركين والمجموعات بطريقة تمكنهم فعليًا من تجنب الاتصال الوثيق ببعضهم البعض. يمكن لأصحاب المحلات الإيفاء بالتزاماتهم عن طريق الحد من عدد الحرفاء، أو عن طريق ترتيب مواقع أو مرافق الزبائن، أو بطريقة أخرى تأخذ في  الاعتبار الميزات المحددة لنشاطاطهم. قد ينطبق القرار على نطاق واسع على كل من أماكن الزبائن الخاصة والعامة، باستثناء المطاعم. تدعو مجموعة التنسيق الجهات الفاعلة، العامة والخاصة، للاستعداد لتنفيذ القيود. يتم اتخاذ القرار بشأن هذه المسألة إما من قبل الوكالة الإدارية الإقليمية أو من قبل البلديات في مناطقها بعد دخول القانون حيز التنفيذ.

 تراقب مجموعة تنسيق كورونا باستمرار حالة الوباء، ومع تغير الوضع، فإن المجموعة مستعدة لإعادة تقييم الإجرئات التي تم إتخاذها بسرعة.

 

القيود والتوصيات التي حددتها سابقًا مجموعة تنسيق كورونا و تظل سارية حتى نهاية مارس

القيود والتوصيات الحالية التي حددتها مجموعة تنسيق كورونا للمناسبات الخاصة واستخدام الأماكن العامة والعمل عن بعد سارية حتى 31 مارس 2021. تم وضع هذه المبادئ التوجيهية إستنادا إلى تقييم شامل للحالة ألوبائية. بالإضافة إلى هلسنكي و إسبو و فانتا، تتبع كاونياينين أيضًا القيود والتوصيات التي حددتها مجموعة التنسيق.

 

تنظيم المناسبات الخاصة

توصي مجموعة التنسيق مرة أخرى بشدة بأن يتم تقييد التواصل عن قُرب ليمس نفس الأسرة أو بين الأقارب المُندمجين بنفس هذا المستوى. لا توصي بتنظيم مقابلات خاصة أو تجمعات عائلية أخرى  بتاتا. نُوصي بأن تقتصر المشاركة في الجنازات والجلسات التذكارية على عدد محدود جدًا من الأقارب.

 

 التوصية سارية المفعول إلى غاية 31 مارس 2021

 

الأماكن العامة

لا تزال جميع أماكن الزبائن المفتوحة للجمهور مغلقة، باستثناء أدوار الأطفال والشباب. مما يعني، على سبيل المثال، جميع دور الثقافة والمتاحف ومنشآت الشباب في المدن. أما مراكز تعليم الكبار فقد تم تعليقها.

 سوف تظل الأماكن الضرورية التي تستخدمها الخدمات الاجتماعية والصحية وكذلك الأماكن الضرورية للتعليم التي تستخدمها التربية المبكرة والتعليم الأساسي والتعليم المتوسط الضروري مفتوحة. كذلك يستمرعلى سبيل المثال استعمال الأجهزة الضرورية للمعاملات في المكتبات العامة وتوزيع كمامات الوجه على قليلي الدخل. حدد ت المدن الأماكن التي تُقدم الخدمات الضرورية، حيث أنه يتم الإبقاء على عدد محدود منها وتكون مفتوحة بطريقة آمنة من الناحية الصحية. مازلت المكتبات العامة تُقدم خدمات محدودة.

 توصي مجموعة التنسيق بشدة الخواص ايضا  بإغلاق الأماكن المخصصة للرياضة ولقضاء وقت الفراغ المشابهة لذلك. 

القيود والتوصيات سارية المفعول إلى غاية 31 مارس 2021

 

ممارسة الهوايات

هوايات الكبار  الداخلية و هوايات الهواء الطلق لا تزال معلقة في المنشآت التي تديرها المدن. يوصى أيضًا بأن تقوم الجهات الفاعلة الخاصة بتعليق جميع الأنشطة الترفيهية للبالغين.

القيود والتوصيات سارية المفعول إلى غاية  31 مارس 2021. 

 

العمل عن بعد

توصي مجموعة التنسيق كذلك بأن يقوم أصحاب العمل بتنظيم العمل عن بعد في جميع مهام العمل حيث يكون ذلك ممكنًا مؤقتًا. إذا كان العمل عن بعد غير ممكن،  يوصى بأن يعطي صاحب العمل التعليمات لإستعمال قناع الوجه في جميع مناطق العمل، حتى لو كان من الممكن الحفاظ على مسافات الأمان. في مكان العمل، يجب أن تكون وجبات الطعام واستراحات القهوة متداخلة.

 

 التوصية سارية المفعول إلى غاية 31 مارس 2021

 

مجموعة التنسيق الخاصة بكورونا لمنطقة العاصمة وضواحيها تجهز لإصدار قرارات محلية

قامت بلديات هلسنكي و إسبو و فانتا و مؤسسة الصحة والرفاهة (THL) و إدارة مستشفيات هلسنكي وأووسيما (HUS) و الوكالة الإدارية الإقليمية لجنوب فنلندا بتأسيس مجموعة تنسيق خاصة بكورونا لمنطقة العاصمة وضواحيها بتاريخ 10 سبتمبر 2020.  هدف المجموعة التي تطبق نموذج العمل الإقليمي لوزارة الخدمات الاجتماعية والصحية هو تعزيز التصور المشترك الخاص بالوضع وتنسيق وتجهيز الإجراءات الإقليمية والمحلية.

 

المجموعة المكونة من الإدارة العليا مسؤولة عن التجهيز لصنع القرار والتنسيق بناءً على التصور المشترك للوضع. يتم اتخاذ القرارات من قبل كل مسؤول في نطاق اختصاصه. تعمل المجموعة على تكثيف التعاون القائم في منطقة العاصمة وضواحيها طوال فترة أزمة كورونا.

مدينة هلسنكي هي المسؤولة عن تنظيم فعاليات المجموعة.

 




26.02.2021 18:35